المرجو عدم نشر أكثر من موضوعين في اليوم كلمة الإدارة

عدد الضغطات : 31
عدد الضغطات : 834
عدد الضغطات : 15عدد الضغطات : 113عدد الضغطات : 604
آخر 10 مشاركات أختي لاتغلقي كل الأبواب (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 2 - )           »          من أسباب رد الدعاء عدم الامر بالمعروف والنهي عن المنكر (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - )           »          تشاس الكلبة الوفية | بقلم فطيمة المراكشية (الكاتـب : - مشاركات : 3 - )           »          لنقف لحظة (الكاتـب : - مشاركات : 5 - )           »          سأظل أتحدث عن الأمل (الكاتـب : - مشاركات : 2 - )           »          شفنج sfenj | مطبخ نورالهدى (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 2 - )           »          أهلا بك يا سارتي | محمد الشريف المدلي (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 4 - )           »          أسوأ عاداتي ..\ بقلم آمنة عمر امغيميم (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 4 - )           »          اشواك الورود (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 4 - )           »          ...............أعذرونــــــــــــــــــــــــــــي ................ (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 3 - )


الإهداءات



إضافة رد
قديم 02-21-2013, 12:20 AM   #1


الصورة الرمزية نورة محمد
نورة محمد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 135
 تاريخ التسجيل :  Feb 2013
 أخر زيارة : اليوم (05:37 AM)
 المشاركات : 490 [ + ]
 التقييم :  23
 اوسمتي
وسام ختمة رمضان 1434هـ المسابقة الثقافية لرمضان 1434 وسام ذ 1434 
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي الابتلاء مع قصة شاب معاق



بسم الله الرحمان الرحيم

{قُلْ يعِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُواْ عَلَى أَنفُسِهِمْلاَ تَقْنَطُواْ مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعاًإِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ . وَأَنِـيبُواْ إِلَى رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُواْلَهُ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ ثُمَّ لاَ تُنصَرُونَ . وَاتَّبِعُـواْ أَحْسَنَ مَآ أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُـمْ مِّن قَبْلِ أَنيَأْتِيَكُـمُ الْعَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لاَ تَشْعُرُونَ}


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، اليوم وبعد أن أقيمت صلاةالعشاء في المسجد الذي بجوار منزلي,إذ بشاب فى اوآئل العشرينيات من عمره يمشي عنطريق (عكازين) حيث أن قدمه اليسرى مبتورة من أعلاها، ووضع العكازين فى زاوية منزوايا المسجد, ثم جاء ووقف بجواري فى الصف, وحين كنا نسجد أو نرفع من السجود الثانيإلى القيام, كان هذا الشاب تقريباً يقفز لكي يستطيع أن يسجد، وكذلك يقفز لكي يستطيعأن يهب واقفاً مرة أخرى, وطوال فترة وقوفه كان معتمداً على قدمه اليمنى فقط, ولميجلس قط رغم أن الشرع أباح له هذا, وكان يترنّح يميناً ويساراً بين الفينة والفينة،لكي يحافظ على اتّزانه. لقد شغلني صبر هذا الشاب, وإصراره على إتمام الصلاة دون أنيثقل على أحد من المصلين, أو حتى يطلب المعونة من أحد, ولو فعل لوجد الكثير ممنتتهافت نفوسهم لمساعدته.

بعد الصلاة، لم أتمالك نفسي, فسلّمت عليه, والتزمتهوقبلته, بل وبكيت.. لست وحدي وانما كل من رأوه بكوا. كذلك لقد شعرت بمشاعر مختلطةمن الشفقة والفخر والخجل؛ لقد اشفقت عليه, وعلى حرصه على الصلاة, وعلى إتمامهاوكأنه سليم معافى, دون أن يستعين بمقعد أو ان يجلس على الأرض مثلاً، عجبت من حرصهعلى الوقوف في الصلاة, وهو المعذور المريض, وغيره من الاصحّاء تجدهم واقفين أيضاًولكن في طوابير السينمات والمسارح, وإن قلت لأحدهم تعال إلى المسجد وصلِّ لله وقمله خمس دقائق فقط, لتركك وولّى عنك مدبراً!!

وشعرت بالفخر به, فهو مفخرة لكلمسلم.. كم ديننا عظيم, وإنما تنتقل عظمة هذا الدين لمن يلتزم به، وشعرت بالخجل مننفسي, فنحن لو أصابنا خدش بسيط في أقدامنا لحنقـــنا, ولسخطنا ولتأففنا، ولو حاولأحدنا أن يقف على قدم واحدة لمدة خمس دقائق لما استطاع ذلك, فما بالك بمن يقيم كلصلاة على هذا الحال؟؟ لقد نظرت في عيني هذا الشاب, ولم أجد إلا الرضى بقضاء الله, والرضوخ لحكمه سبحانه وتعالى. وعندما تحدثت
إليه, قال أن ذلك ابتلاء, وأنه لفخرلي أن أُبتلى من الله تعالى، وأن ذلك الابتلاء كفارة للذنوب, فأنا في نعمة ولست فينقمة، فقلت له: صدقت, ولو أدرك الناس المعنى الذي أنعم الله عليك بفهمه, لتغيّر حالالمسلمين..


إن هذا الإنسان مثال مشرف بحق, يستحق أن نقف عنده, ونتدبّرلما فيه من عبر وصور فلنحمد الله جميعا على نعمة الصحة. وأنت يا من ابتلاك الله بأيبلاء, سواء في نفسك, أو في مالك, أو في زوجتك, أو في أولادك.. يا من ابتيلتِ بعدمالانجاب, أو بفرقة الأحباب, أو فقد الأصحاب، فلتصبر ولتصبري؛ فإن الابتلاء هي سنّةالله في خلقه، فلقد قال الله تعالى فى سورة الملك: {الَّذِيخَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلاً}، وقال الله تعالى فى مطلع سورة العنكبوت: { أَحَسِبَالنَّاسُ أَن يُتْرَكُواْ أَن يَقُولُواْ آمَنَّا وَهُمْ لاَ يُفْتَنُونَ}،فتلك سنّة الله حتى يميز الخبيث من الطيب, الصالح من الطالح، الباكي منالمتباكي..

فلنرجع إلى الله, ولنصبر, ولنعتبر..




hghfjghx lu rwm ahf luhr



 

رد مع اقتباس
قديم 02-21-2013, 07:42 AM   #2


الصورة الرمزية ريحانة العمر
ريحانة العمر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 63
 تاريخ التسجيل :  Dec 2012
 أخر زيارة : 09-17-2013 (07:34 AM)
 المشاركات : 794 [ + ]
 التقييم :  30
 الدولهـ
Morocco
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



إن من السنن الكونية وقوع البلاء على المخلوقين اختباراً لهم, وتمحيصاً لذنوبهم , وتمييزاً بين الصادق والكاذب منهم قال الله تعالى ( وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ)
وقال تعالى( وَنَبْلُوكُمْ بِالشَّرِّ وَالْخَيْرِ فِتْنَةً وَإِلَيْنَا تُرْجَعُونَ)
و قال تعالى( الم* أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لا يُفْتَنُونَ ) وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن عظم الجزاء مع عظم البلاء، وإن الله إذا أحب قوماً ابتلاهم، فمن رضي فله الرضا، ومن سخط فله السخط.
بارك الله فيك وفي مجهودك



 
 توقيع : ريحانة العمر

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


رد مع اقتباس
قديم 02-22-2013, 01:50 AM   #3
شيهانه على كف صقار


الصورة الرمزية الحنان كله
الحنان كله غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4
 تاريخ التسجيل :  Oct 2012
 أخر زيارة : 04-10-2014 (11:06 AM)
 المشاركات : 2,740 [ + ]
 التقييم :  40
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Mediumvioletred
افتراضي



قصة رائعه


شكرا اختي الكريمه


 
 توقيع : الحنان كله

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


رد مع اقتباس
قديم 02-22-2013, 10:08 AM   #4


الصورة الرمزية فطيمة المراكشية
فطيمة المراكشية متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 50
 تاريخ التسجيل :  Dec 2012
 أخر زيارة : اليوم (09:22 AM)
 المشاركات : 3,085 [ + ]
 التقييم :  68
 الدولهـ
Morocco
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Crimson
افتراضي



ربما القصة صحيحة وربما أيضا تكون مكتوبة من الخيال لحسن نية
للدفع بالقاريء للتأمل وأخذ العبرة
لأن العقل لا يقبل أن يتصرف هذا الشاب هكذا تصرف وهو يعلم علم اليقين أن لوقوفه بديل
ويعلم أيضا أنه سيشغل بال المصلين إن أصر على حركة الوقوف والجلوس بطريقة القفز
ونعلم أن الصفوف تكون متراصة ولا مجال لحركة القفز التي يلزمها حيّزا للقيام بها

كما رأينا أن الكاتب قد انشغل عن الصلاة وباقي المصلين أيضا

فأين هو الخشوع وهم متابعين لحركات الشاب ؟

شكرا على النقل نورة


 
 توقيع : فطيمة المراكشية

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة



التعديل الأخير تم بواسطة عبد الرحيم صابر ; 02-22-2013 الساعة 10:13 AM

رد مع اقتباس
قديم 03-01-2013, 09:52 AM   #5


الصورة الرمزية مرح
مرح غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 14
 تاريخ التسجيل :  Oct 2012
 أخر زيارة : 01-08-2014 (04:26 AM)
 المشاركات : 491 [ + ]
 التقييم :  30
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
لوني المفضل : Cornsilk
افتراضي



الف شكر لك غاليتي.


 
 توقيع : مرح

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

إظهار / إخفاء الإعلاناتاعلانات نصيه
منتديات سارة المغربية تحدي الاعاقة منتدى واحة الإسلام مساحة إعلانيه

Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc
استضافة : مجموعة الياسر لخدمات الويب
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
اختصار الروابط